مٌنْتًدًى آلجًزًآئٍريًآتْ

مٌنْتًدًى آلجًزًآئٍريًآتْ

مًـــآزًآلْ وًآقْفٍيْـــــــــنْ ♥
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولآلتًبًآدلْ آلآعْلآنٍ

شاطر | 
 

 سلسلة مناسك الحج والعمرة: 2- شروط الحج

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الراجية عفو الله
♥ جًزًآئٍرٍيًة مشَآركًهـ ♥
♥ جًزًآئٍرٍيًة مشَآركًهـ ♥


♥|عًدد مشآاركتي : 240
♥|تاآرًيخ الميلآد : 20/01/1994
♥|تآاريخـِـِ التسَجيلـِـِ : 25/07/2012
♥|العَمٍر : 22
♥|المزاآجـِـِ : ممتاز

مُساهمةموضوع: سلسلة مناسك الحج والعمرة: 2- شروط الحج    الثلاثاء أغسطس 14, 2012 2:45 pm


تنقسم شروطه إلى قسمين: شروط وجوب وصحة، فأمَّا شروط الوجوب فأربعة: البلوغ، والعقل، والحرية، والاستطاعة.
فلا يجب على صبي ومجنون وعبد وعاجز عن الوصول إلى مكة.
قال صلى الله عليه وسلم:
[أيما صبي حج حجج ثم بلغ فعليه حجة الإسلام، هذا على جهة الوجوب، أما على جهة التطوع فلا بأس بحجه]. عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: [رفعت امرأة صبيا لها فقالت: " يا رسول الله لهذا حج" قال: "نعم ولك أجر"] ـ رواه مسلم والترمذي ـ أي أيصح له حج إن صنعنا به كما يصنع المحرم وطاف وسعى وحضر المواقف كلها قال: نعم يصح حجه ولك أجر كأجره، ـ الدال على الخير كفاعله ـ.
وقال السائب ابن يزيد: "حج بي مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع وأنا ابن سبع سنين" ـ رواه الترمذي بسند صحيح ـ.
أي مع آبائي ولكن حج الصبي لا يجزئ عن حج فريضة الإسلام عليه إذا بلغ واستطاع فإن عبادة الصبي كلها تقع نفلا لأنه غير مكلف والله أعلم.
روي عن جابر: [حججنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم، ومعنا النساء والصبيان، فلبينا عن الصبيان، ورمينا عنهم] رواه ابن ماجه، وعن ابن عمر قال: [كنا نحج بصبياننا فمن استطاع منهم رمى ومن لم يستطع رمي عنه]
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: [أيما صبي حج ثم بلغ فعليه حجة الإسلام، و أيما عبد حج ثم عتق فعليه حجة الإسلام].
كما قال:[رفع القلم عن ثلاثة: عن الصبي حتى يبلغ، وعن المجنون حتى يفيق، وعن النائم حتى يستيقظ] رواه علي وعائشة رضي الله عنهما.
والاستطاعة نوعان: استطاعة بالنفس واستطاعة بالغير، فأما الاستطاعة بالنفس، فإنها لا تحقق إلا بشروط:
الأول: أن يكون قادرا على الحصول على ما يلزمه من الزاد، ذهابا وإقامة وإيابا، فاضلا عما يحتاج إليه لنفقة من تلزمه نفقتهم وكسوتهم، تلك المدة التي تقتضيها رحلته الروحية ويكون فاضلا كذلك عن مسكن وخادم يحتاج إليهما، وعن دين يجب عليه قضاؤه حالا كان ذلك الدين أو مؤجلا، ومحل اشتراط كفاية الزاد مدة الإياب ما لم تكن في نيته الإقامة بمكة.
الثاني: أن يكون قادرا على تحصيل الراحلة، إن كانت المسافة مرحلتين فأكثر، أما المرأة فلا بد لها من وجود الراحلة قصرت المسافة أم طالت، فإن قصرت المسافة بالنسبة للرجل عن مرحلتين وقدر على المشي بدون مشقة لا تحتمل عادة، وجب عليه الحج بدون وجود الراحلة وإلا فلا يجب، وسواء قدر على الراحلة بثمن المثل أو أجرة المثل فاضلا عما يحتاج إليه ذلك، والمراد بالراحلة كل ما أمكن الوصول به لأداء هذه الفريضة من موجبات الانتقال ووسائل السير والرحيل.
ومع القدرة على أداء الصلوات الخمس في أوقاتها المشروعة لها في السفر، وعدم الإخلال بشيء من فرائضها أو شروطها قال "في المدخل" قال علماؤنا إذا علم المكلف أنه موضع آخر أن الحج إذا لم يكن إلا بإخراج الصلاة عن وقتها وشبهها فهو ساقط
لما روي ابن عمر رضي الله عنه قال: [قام رجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقال: "يا رسول الله ما يوجب الحج" فقال: "الزاد الراحلة"] والأمن على النفس والمال والبضع، الذي له بال بالنسبة للمأخوذ منه ، لهذا ينبغي لنا أن نستعد دينيا وروحيا، ومعنويا، وعلميا وماديا ، روى البخاري: [قال صلى الله عليه وسلم: "كان أهل اليمن يحجون ولا يتزودون ويقولون نحن المتوكلون، فإذا قدموا مكة سألوا الناس فأنزل الله تعالى:
*وتزودوا فإن خير الزاد التقوى*] سورة البقرة
ترشدنا هذه الآية الكريمة إلى التزود، والتزود يكون مادي وهو سبب نزول الآية ومعنوي وهو صريح الآية.
وأما الاستطاعة بالغير، فهو أن يعجز عن الحج بنفسه. بموت أو كبر سن، أو مرض، لا يرجئ برؤه، أو هرم أو نحو ذلك، من دواعي عدم القدرة على القيام بهذا الواجب لعدم قدرته على الثبوت على الراحلة إلا يتكلف شاق أليم، ومحل الوجوب الإستنابة عن الميت إذا استطاع الحج في حياته ولم يحج وقد خلف وراءه تركة يقضى عنه منها ذلك الواجب وإلا فلا يجب على الوارث قضاؤه عنه، ولكن يجوز له ذلك كما يجوز للأجنبي سواء أوصى بذلك أم لا.
ولا يحج عن الغير من لم يحج على نفسه، لما روى ابن عباس رضي الله عنهما قال: [ سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم، رجلا يقول "لبيك عن شبرمة" فقال:"أحججت عن نفسك" قال: "لا" قال: "فحج عن نفسك ثم حج عن شبرمة"] رواه أبو داود والدارقطني والبيهقي وغيرهم بأسانيد صحيحة. ولا يجوز أن يعتمر عن غيره من لم يعتمر عن نفسه قياسا على الحج.
ينقسم الناس بالنسبة للحج إلى خمسة أقسام، لأن شروط هذه الأقسام تختلف عن بعضها، باختلاف صفاتها، فكل قسم منها باعتبار صفته له حكم يختلف عن حكم القسم الآخر.
فقسم لا يصح منه الحج بحال وهو الكافر.
وقسم يصح منه لا بالمباشرة وهو الصبي الذي لا يميز والمجنون ـ كما تقدم ـ.
وقسم يصح منه بالمباشرة وهو المسلم المميز وإن كان صبيا أو عبدا.
وقسم يصح منه بالمباشرة ويجزئه عن حجة الإسلام وهو المسلم المميز البالغ الحر.
وقسم يجب عليه وهو المسلم البالغ الحر العاقل المستطيع.
فهذه هي الأقسام الخمسة.
أما الصحة المطلقة فشرطها الإسلام فقط ولا يشترط التكليف، بل يصح إحرام الولي عن الصبي والمجنون، وشرط صحة المباشرة بالنفس الإسلام والتمييز، ولا يتنفل بالحج والعمرة وعليه فرضها ولا يحج و يعتمر عن النذر وعليه فرض حجة الإسلام لأن النفل والنذر أضعف من حجة الإسلام فلا يجوز تقديمها عليها كحج غيره على حجه فإن أحرم عن غيره وعليه فرضه انعقد إحرامه لنفسه لما روي في حديث ابن عباس رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال له: ["أحججت عن نفسك" قال: "لا" قال: "فاجعل هذه عن نفسك ثم حج عن شبرمة"] فإن أحرم بالنفل وعليه فرضه انعقد إحرامه عن الفرض وإن احرم عن النذر وعليه فرض الإسلام انعقد إحرامه عن فرض الإسلام قياسا على من أحرم عن غيره وعليه فرضه.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
رُبّـــآهْ تبّتنِيْ...~
♥ مٌدِيِرَةْ الجًزًآئٍرٍيًآتْ ♥
♥ مٌدِيِرَةْ  الجًزًآئٍرٍيًآتْ ♥


♥|عًدد مشآاركتي : 709
♥|تاآرًيخ الميلآد : 24/10/1995
♥|تآاريخـِـِ التسَجيلـِـِ : 25/06/2012
♥|العَمٍر : 21
♥|آلمٍوقعـِـِ : فٍيْ قًلْبْ آحْبًآبٍيْ
♥|المزاآجـِـِ : رًآـآيْقًهْ

مُساهمةموضوع: رد: سلسلة مناسك الحج والعمرة: 2- شروط الحج    الثلاثاء أغسطس 14, 2012 4:04 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://dz-girls.lolbb.com
الراجية عفو الله
♥ جًزًآئٍرٍيًة مشَآركًهـ ♥
♥ جًزًآئٍرٍيًة مشَآركًهـ ♥


♥|عًدد مشآاركتي : 240
♥|تاآرًيخ الميلآد : 20/01/1994
♥|تآاريخـِـِ التسَجيلـِـِ : 25/07/2012
♥|العَمٍر : 22
♥|المزاآجـِـِ : ممتاز

مُساهمةموضوع: رد: سلسلة مناسك الحج والعمرة: 2- شروط الحج    الخميس أغسطس 16, 2012 2:39 pm

ىفق
\


لك يا حبيبتي سالي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
سلسلة مناسك الحج والعمرة: 2- شروط الحج
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مٌنْتًدًى آلجًزًآئٍريًآتْ :: مٌنْتًدًيًآتْ آلدْزٍيْرِيًة آلمٌسْلٍمًة :: ¤ نًفًحًآتْ آيْمًآنٍيًة ¤-
انتقل الى: